8780: عمر بن عبيد اللّه --- 8789: عمر بن على 

الكتاب : معجم رجال الحديث ـ الجزء الرابع عشر   ||   القسم : الرجال   ||   القرّاء : 2749


8780: عمر بن عبيد اللّه:
من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (406).
8781: عمر بن عثمان:
روى عن بعض أصحابه، عن أبي عبد اللّه عليه السلام. رجال الشيخ في باب من لميسمّ من أصحاب الصادق عليه السلام (8).
روى عن المفضّل بن صالح، وروى عنه علي بن مهزيار. تفسير القمّى: سورةإبراهيم، في تفسير قوله تعالى: (يثبّت اللّه الّذين آمنوا بالقولالثابت...).
8782: عمر بن عجلان:
عدّه البرقي من أصحاب الصادق عليه السلام.
8783: عمر (عمرو) بن عطاء:
ابن وسيلة (وشيكة) الكوفى: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (462).
8784: عمر بن عطاف:
الجعفى، الكوفى: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (475).
8785: عمر بن عكرمة:
الكوفى: من أصحاب الصادق عليه السلام، رجال الشيخ (479).
أقول: يأتي عن الكافي عمرو بن عكرمة.
8786: عمر بن على:
روى عن إبراهيم بن محمد الهمدانى، وروى عنه محمد بن أحمد بن يحيى. التهذيب: الجزء 9، باب الزيادات في الوصايا، الحديث 936.
وروى عن عمر بن يزيد بيّاع السابري عمّه، وروى عنه سلمة بن الخطّاب. التهذيب: الجزء 6، باب فضل زيارته (الحسن بن علي أبي محمد) عليه السلام، الحديث 85.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في كامل الزيارات: باب زيارة الحسن ابنعلي عليهما السلام 15، الحديث 1، عمر بن على، عن عمّه، عن عمر بن يزيد بيّاعالسابرى، والظاهر أنّ هذا هو الصحيح بقرينة سائر الروايات.
وروى عن محمد بن عمر عمّه، وروى عنه سهل بن زياد. الروضة: الحديث 587.
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في كامل الزيارات: باب زيارة الحسن ابنعلي عليهما السلام 15 ، الحديث 1 ، عمر بن على، عن عمّه،عن عمر بن يزيد بيّاع السابرى، والظاهر أنّ هذا هو الصحيح بقرينة سائرالروايات.
وروى عن محمد بن عمر عمّه، وروى عنه سهل بن زياد. الروضة: الحديث 587 .
الحديث 85 .
كذا في الطبعة القديمة أيضاً، ولكن في كامل الزيارات: باب زيارة الحسن ابن لاآديث 1 ، عمر بن على، عن عمّه،
وروى عنه محمد بن أحمد بن يحيى. التهذيب: الجزء 2، باب كيفية الصلاة وصفتها،الحديث 456.
أقول: هذا متحد مع عمر بن علي بن عمر بن يزيد الآتى.
8787: عمر بن على:
ابن أبي طالب عليه السلام، قال ابن داود (1107) من القسم الاوّل: (عمر بن عليبن أبي طالب عليه السلام (ى) (جخ)، معروف).
أقول: إنّ عمر بن علي وإن كان معروفاً، إلاّ أنه لم ينسبه إلى رجال الشيخغيره.
وكيف كان فقد قال ابن شهر آشوب: إنه قتل في واقعة الطفّ بين يدي الحسين عليهالسلام. المناقب: الجزء 4، باب إمامة أبي عبد اللّه الحسين بن علي عليهماالسلام، فصل في مقتله عليه السلام، قبل ذكر المقتولين في الحملة الاولى.
هذا، وقد ذكر في فصل، في المفردات والنصوص عليه، من هذا الباب: أنّ عمر بنعلي خاصم علي بن الحسين إلى عبد الملك في صدقات النبيّ وأمير المؤمنين عليهماالسلام، فقال: يا أمير المؤمنين، أنا ابن المصدّق وهذا ابن ابن، فأنا أولى بهامنه فتمثّل عبد الملك بقول أبي الحقيق.
لا تجعل الباطل حقّاً ولا
تلط دون الحقّ بالباطل‏
قم، ياعلي بن الحسين فقد ولّيتكها، فقاما، فلما خرجا، تناوله عمر وآذاه فسكتعنه فلم يرد عليه شيئاً، فلما كان بعد ذلك، دخل محمد بن عمر على علي ابن الحسينعليه السلام، فسلّم عليه وأكبّ عليه يقبّله، فقال على: يا بن عمّ، لا تمنعنيقطيعة أبيك أن أصل رحمك، فقد زوّجتك ابنتي خديجة ابنة علي (إنتهى).
أقول: مقتضى هذا الكلام، أنّ عمر بن علي كان باقياً إلى زمان عبد الملك، فكيفيمكن أن يكون من شهداء الطفّ، واحتمال التعدّد مفقود، إذ الحاصرون لاولاد أميرالمؤمنين عليه السلام، لم يذكروا إلاّ واحداً مسمّى بعمر، وهذا هو الصحيح.
فذكر الشيخ المفيد في الارشاد قصّة تظلم عمير بن علي إلى عبد الملك من نفسه،بعد أن ردّ عبد الملك صدقات النبيّ وأمير المؤمنين إلى علي بن الحسين، فتمثلّعبد الملك بقول أبي الحقيق.
إنّا إذا مالت دواعي الهوى‏
وأنصت السامع للقائل‏
واصطرع الناس بألبابهم‏
نقضي بحكم عادل فاصل‏
لا نجعل الباطل حقّاً ولا
نلط دون الحقّ بالباطل‏
نخاف أن تسفه أحلامنا
فنخمل الدهر مع الخامل‏
الارشاد: باب إمامة أبي محمد علي بن الحسين عليه السلام، باب في طرف من أخبارعلي بن الحسين عليه السلام، الحديث 20.
ويؤكّد ما ذكرناه أنه لم يذكر في المستشهدين في واقعة الطفّ عمر بن علي فيشى‏ء من الكتب المعتمد عليها.
ثمّ إنّ الصدوق : قدّس سرّه : روى بأسانيده إلى عمر بن على، عن أبيه علي بنأبي طالب عليه السلام عدّة روايات، لكنّ أثر الوضع عليها ظاهر، أنظر العلل: الجزء 2، إلى الباب 377.
8788: عمر بن على:
ابن الحسين بن علي بن علي بن أبي طالب عليه السلام أبو حفص الاشرف، أخوه عليهالسلام، من أصحاب الباقر عليه السلام، رجال الشيخ (2). كذا في النسخة المطبوعة،وبقيّة النسخ خالية عن ذكره.
وكيف كان فقد عدّه في رجاله الصادق عليه السلام (449)، قائلاً: (عمر ابن عليبن الحسين بن علي بن أبي طالب عليه السلام، مدنى، تابعى، روى عن أبي أمامة بنسهل بن حنيف، مات وله خمس وستون سنة وقيل ابن سبعين سنة).
قال الشيخ المفيد: (وكان عمر بن الحسين عليهما السلام، فاضلاً، جليلاً، وليصدقات رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله، وصدقات أمير المؤمنين عليه السلام،وكان ورعاً سخيّاً). الارشاد: باب ذكر اخوته (الباقر عليه السلام) وطرف منأخبارهم.
قال السيد المهنا: (عمر الاشرف وهو أخو زيد الشهيد لامّه وأسنّ منه، ويكنّى أباعلى، وقيل أبا جعفر، وعقبه قليل بالعراق، وإنما قيل له الاشرف بالنسبة إلى عمرالاطرف عمّ أبيه، فإن هذا لما نال فضيلة ولادة الزهراء البتول، كان أشرف من ذلك،وسمّي الآخر الاطرف لان فضيلته من طرف واحد، وهو طرف أبيه أمير المؤمنين عليهالسلام). عمدة الطالب: المقصد الرابع، الاصل الثالث، في ذكر عقب عمر الاشرف.
أخبارهم.
قال السيد المهنا: (عمر الاشرف وهو أخو زيد الشهيد لامّه وأسنّ منه، ويكنّى أباعلى، وقيل أبا جعفر، وعقبه قليل بالعراق، وإنما قيل له الاشرف بالنسبة إلى عمرالاطرف عمّ أبيه، فإن هذا لما نال فضيلة ولادة الزهراء البتول، كان أشرف من ذلك،وسمّي الآخر الاطرف لان فضيلته من طرف واحد، وهو طرف أبيه أمير المؤمنين عليهالسلام). عمدة الطالب: المقصد الرابع، الاصل الثالث، في ذكر عقب عمر الاشرف.
وكان ورعاً سخيّاً). الارشاد: باب ذكر اخوته (الباقر عليه السلام) وطرف منأخبارهم.
لاآو زيد الشهيد لامّه وأسنّ منه،
أقول: وهو أشرف من الاطرف بحسبه، وفضله، وورعه أيضاً، وتقدّم في ترجمةعبد اللّه بن علي بن الحسين بن علي بن أبي طالب عليه السلام، رواية ذكرها السيدالمرتضى : قدّس سرّه : فيها مدح علي الاشرف أيضاً.
روى عن أبيه، وروى عنه فطر بن خليفة. الكافي: الجزء 2، كتاب الايمان والكفر1، باب الاهتمام بأمور المسلمين 70 الحديث 8.
8789: عمر بن على:
قال النجاشي: (عمر بن علي بن عمر، قال ابن بطّة: أخبرنا بكتابه محمد ابن عليبن محبوب).
وقال الشيخ (515): (عمر بن علي بن عمر، له كتاب أخبرنا به الحسين ابنعبيد اللّه، عن أحمد بن محمد بن يحيى، عن أبيه، عن محمد بن علي بن محبوب، عنعمر بن علي بن عمر).
روى عن إبراهيم بن محمد الهمدانى، وروى عنه محمد بن أحمد بن يحيى. الفقيه: الجزء 4، باب الوقوف والصدقات والنحل، الحديث 625، والتهذيب: الجزء 9، بابالوقوف والصدقات، الحديث 599، إلاّ أنّ فيه عمراً.
وروى عن عمّه محمد بن عمر، وروى عنه محمد بن أحمد بن يحيى. التهذيب: الجزء 2،باب كيفية الصلاة وصفتها، الحديث 455.
ولاجل ذلك قيل باعتباره، فإنّ ابن الوليد لم يستثن من روايات محمد بن أحمد بنيحيى، ما يرويه عن عمر بن علي بن عمر، ولكنّ الجواب عن ذلك قد تقدّم غير مرّة.وطريق الشيخ إليه ضعيف.



 
 


أقسام المكتبة :

  • الفقه
  • الأصول
  • الرجال
  • التفسير
  • الكتب الفتوائية
  • موسوعة الإمام الخوئي - PDF
  • كتب - PDF
     البحث في :


  

  

  

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للمكتبة
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   إستفتاءات السيد السيستاني   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net