جائنا ليلة العيد ضيوف للافطار معنا فافطروا وذهبوا .. فهل نخرج عنهم زكاة الفطرة ؟ 

( القسم : الصوم - زكاة الفطرة )

السؤال :  جائنا ليلة العيد ضيوف للافطار معنا فافطروا وذهبوا .. فهل نخرج عنهم زكاة الفطرة ؟


الجواب :  لا يجب عليكم .


قرّاء هذا الإستفتاء : 4864        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  في تطهير الارض سواء الصلبة منها كالمفروشبة بالاسمنت والبلاط او الرخوة كالارض الترابية وغيرهما هل يكفي مجرد وصول الماء القليل المتصل بالمادة كالكر مثلاً بوسطة الانبوب ونحوه ؟

  هل غسل الجمعة بعد الزوال يجزي لكل ما اشترط به الطهارة ؟ وكذلك غسل العيدين بعد الزوال؟

  هل يحق لوكلائكم العفو عن بعض الخمس حين المحاسبة ؟

  اذا لم يتمكن من مباشرة مسح الرجل لعذر.. فما هي وظيفته ؟

  ما هي العلقة المستحيلة ؟ وكيف يمكن التعرف عليها ؟ وما هي أوصافها بالتحديد لكي يمكنني التعرف عليها إذا وجدتها في البيضة ؟

  رجل كان عمره بين الحادية عشر والثانية عشر أخذ من مال أبيه دون علمه ، وقدر المبلغ تقريباً ( خمسون ريالاً عمانياً ) ، والآن أحس بتأنيب ضميره له فأراد إرجاعه ، ولكن والده يثق فيه تمام الثقة ، لأنه يأتمنه على أمواله بعد أن أصبح رجلاً في سن الرشد ، وهو يخجل م

  شخص سافر في شهر رمضان إلى مكان يستوجب الافطار أثناء سفره فأفطر وهو بديهي ، هذا المكان محل اقامته الثاني لكنه افطر مدة بقائه التي تجاوزت العشرة ايام وهي ترتيبياً اربعة عشرة يوماً ... ماذا عليه أن يفعل ,وهل يستطيع ان يدفع عن الشهرين المتتابعين إذا قدر أو ل

  هل تشترطون وجود أمارات عقلائية ، لقبول الشاهدين العادلين ، كعدم ما يوجب الشك في شهادته ، كاستحالة الرؤية بسبب الغيوم الكثيفة ؟.. وهل تعتبر مثل المراصد الجوية ، أمارة عقلائية لتصحيح الرؤية الشرعية ، فيما لو كانت الأجواء الطبيعية ، سيئة لدرجة لا يمكن رؤية

  هل يثبت حق الاولوية ، لاخذ مكان في المسجد ، اذا كانت الفترة طويلة ، كان ياخذ مكانا من الظهر لصلاة المغرب مثلاً ؟

  انتشر عندنا ما يسمى بالتأمين على الحياة ، وهو ان يدفع الشخص مبلغاً معيناً من المال سنوياً لشركة التأمين والتي بدورها تستثمر ذلك المبلغ ، وفي حالة عجز او وفاة المؤمن عليه تقوم شركة التأمين بدفع مبلغ من المال لورثة المتوفي او لأشخاص يختارهم في حياته ، ويكو

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net