ما حكم تناول القات ؟ 

( القسم : الاطعمة والاشربة )

السؤال :  ما حكم تناول القات ؟


الجواب :  الظاهر انه من المواد المخدرة فيلحقه حكمها وهو حرمة الاستعمال اذا كان يضر ضررا بليغا ولو من جهة الادمان بل الاحوط وجوبا ترك الاستعمال حتى لو لم يكن مضرا إلاّ اذا كان هناك ضرورة وبمقدار الضرورة .

ملاحظة : هذا الجواب من أرشيف استفتاءات سماحة السيد السيستاني   
حفظه الله، وقد يلزم مراجعة موقع سماحة السيد للتحقق من رأيه الأخير    


قرّاء هذا الإستفتاء : 14676      


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  يوجد عليّ قضاء صوم يوم بسبب العادة الشهرية ، ولم أكن أعرف بأنه من الواجب عليّ قضاء أيام العادة ن ولذلك لم أصم ذلك اليوم ولم أقضيه ، والآن وبعد 14 سنة .. ماذا يجب عليّ أن أفعل .. هل فقط أن أصمه وينتهي كل شيء ، أو يجب عليّ دفع كفارة ؟ وان كان كذلك .. فكم م

  الاموال التي تتعلق بها الزكاة هل يجب فيها الخمس ؟ وايهما اسبق ؟

  اذا قدمت الحاجة أعمال مكة على الوقوفين لخوف طرء الحيض ولكنها حينما رجعت من منى لم يطرأ عليها الحيض, فهل يجب عليها اعادة الأعمال ؟

  إمرأة تزوجت من رجل بعقد منقطع ، وإنتهت مدتها . وبعد حيضة واحدة من إنتهاء المدة ، تقدم لها رجل آخر، وتزوجها بعقد منقطع ، جاهلة بحكم عدة الزواج المنقطع ، ظناً منها ان حيضة واحدة ، تكفي لإمكان الزواج من آخر. وبعد أن علمت بالحكم ، تركت الرجل الثاني ، وبعد حي

  إمرأة كافرة هداها الله سبحانه للإسلام وهي لاتجيد العربية ، فكيف تكون صلاتها ، من حيث القراءة والذكر وباقي اجزاء الصلاة .

  في محل عملي يندر جداً أن يأتيني مسلم للشراء وزبائني من غير المسلمين يسألونني بكثرة ( نوعاما ) عن أوراق اليانصيب وأنا لا أبيعها لحد الآن لحرمة بيعها وسمعت بجواز بيعها لمستحليها بعنوان إنقاذ المال فهل ذلك صحيح وما المقصود بإنقاذ المال أفتوني مأجورين ؟

  قام بعض المؤمنين بتأسيس مؤسّسة خيرية تعني بالعوائل الفقيرة ، فتوفر لها المأكل والملبس بل وتقوم بتجهيز بناتهم بمستلزمات العرس ونحوه ، والناس يتبرّعون لذلك .. فهل يجوز لهم صرف هذه المبالغ في ذلك ؟

  أنا أبلغ من العمر زهاء الأربعين سنة وتعلمت الصلاة على يدي والدي . ومن وقتها لم أترك فريضة وأديت فريضة الحج قبل خمس سنوات والحمد لله . والآن بعد أن وجد الإتصال اليومي بكم من خلال الأنترنت وقراءة الإستفتاءات اليومية ، يراودني شك في صيغة الوضوء حيث أني أثبت

  قال الله تعالى في كتابه الكريم : ( لا يكلف الله نفساً إلا وسعها ) لهذا السبب تزوج شخص فتاة مسيحية لانه لا طاقة له أن يعيش بدون زواج .. يقول انه كان يمارس العادة السرية ثلاثة مرات في اليوم وكان له تأثير على صحته وعقله .. فهل هو مذنب لانه خالف الشرعية الاس

  ما يقول سيدنا الجليل اطال الله بقاءه وكبت أعداءه في من يدعي ان الاستفتاءات المختومة بختم مكتب سماحتكم ( سواء مكتب قم أو غيره ) ليست حجة حتى توثق بختمكم الشخصي سيما في المسائل التي لا توجد في الرسالة العملية أو المنتخب او العروة الوثقى ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net