هل يجوز حرق الآيات القرآنية لكي لا تتنجس أو تهتك ؟ 

( القسم : المحرمات الفعلية )

السؤال :  هل يجوز حرق الآيات القرآنية لكي لا تتنجس أو تهتك ؟


الجواب :  لا يجوز ان كان هتكاً , بل لا يجوز مطلقاً على الاحوط .

ملاحظة : هذا الجواب من أرشيف استفتاءات سماحة السيد السيستاني   
حفظه الله، وقد يلزم مراجعة موقع سماحة السيد للتحقق من رأيه الأخير    


قرّاء هذا الإستفتاء : 4704      


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  يوجد محل لبيع الاشرطة ، واصحاب المحل يتبعون مبدأ منحرفا من خلال ما يبيعونه ، من كتب وتسجيلات ، وهم يبيعون أشرطة مخفضة عن السوق ، وحصل ان اشتريت بعض الاشرطة ، و استعملتها لتسجيل القرآن الكريم ، ومحاضرات لفكر آل البيت عليهم السلام.. هل يجوز ذلك ؟ اذا جاز .

  ارتكاب المكروه وترك المستحب تهاوناً وعدم مبالاة .. هل يعتبر محرماً ؟

  توجد عندنا شركة تأمين تأخذ مبلغاً سنوياً فتقرض 80% من اموال الشخص بربح 11% فهل يجوز ذلك ؟

  من المعروف ان الشرائع والديانات السماوية التي أتى بها الانبياء ، تهدف بالنتيجة الى التوحيد ، كما من المعروف كلها طالها التحريف عدا رسالة خاتم الانبياء.. فلماذا لم يكن سوىالدين الاسلامي والنبي محمد فقط والأئمة عليهم السلام ؟

  إذا عقد الانسان نذراً بتسمية أول ابنائه بإسم معين ، ثم رجع عن ذلك .. فهل يجوز ذلك ؟.. وهل هناك من كفارة للنذر ؟.. وماذا يجب عليه ان يفعل للحيلولة عن نذره ؟

  هل يكفي للمستحاضه المتوسطة أن تكتفي بالغسل الصباحي للطواف وصلاته ؟

  ما هي كفارة نقض العهد مع الله على ترك معصية معينة ؟.. وهل يمكن ان تكون كفارة اطعام ستين مسكين ان يعطى العالم والشيخ مبلغا من المال يعادل اطعام ستين مسكين يتصرف في عملية التوزيع ؟

  طلبت بعض الخدمات البنكية الخاصة ، واشترط عليّ البنك دفع مبلغ 25000 ريال للحصول على هذه الخدمات ، حيث يحتفظ البنك بهذا المبلغ كتأمين بحيث يعيده اليّ اذا طلبت إلغاء هذه الخدمات . وعند حساب الخمس في السنة الماضية أدخلت هذا المبلغ في حسابي على أساس أنه مضمون

  شخص أعرض عن السكنى في مسقط رأسه ولكنه ندم على اعراضه.. فهل إذا رجع بنيته يعود الوطن وطنا له وهو لا يملك فيه دارا أو مزرعة ؟

  هل يجوز الدخول في المعاملة المعروفة بالدولار الصاروخي حيث يدخل المشترك فيها باربعين دولار ويخرج بعد بيعه الشهادات الثلاثه والقسائم بمبلغ ضخم نسبياً ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net