صليت فترة وأنا أقرأ حرف الضاد في القراءة بنفس طريقة لفظ حرف الظاء دون فرق ( في كلمتي المغضوب والضالين ) , و ذلك لأن طريقة اللفظ المتعارفة في العراق لا تفرق بينهما أبدا حتى لدى المثقفين من الناس . فما حكم صلواتي السابقة ؟ 

( القسم : الصلاة - المقدمات )

السؤال :  صليت فترة وأنا أقرأ حرف الضاد في القراءة بنفس طريقة لفظ حرف الظاء دون فرق ( في كلمتي المغضوب والضالين ) , و ذلك لأن طريقة اللفظ المتعارفة في العراق لا تفرق بينهما أبدا حتى لدى المثقفين من الناس . فما حكم صلواتي السابقة ؟


الجواب :  إذا لم يمكنك أداء الحرفين كل بصوته الخاص به فلا تبطل الصلاة . وعلى أي حال فلا يجب عليك القضاء إن كنت جاهلاً قاصراً (تعذر في جهلك ) .


قرّاء هذا الإستفتاء : 5146        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  يرى بعض بان الظفر لما لم يكن من الاجزاء التي تحلها الحياة ولذا فلا يعتبر غسله في الوضوء فما هو رأيكم ؟

  هناك الكثير من المؤمنين نتيجة تلقى الاحكام في فترة الدراسة في مدارس العامة ، يقومون بغسل الوجه واليدين في الوضوء ثلاث مرات ، وتمر سنوات طويله قبل ان يعرفوا الصواب .. فهل يجب عليهم اعادة كل الصلوات التي صلوها ؟.. ام عليهم تصحيح الوضوء للصلوات الآتية فقط ؟

  أنني موظف حكومي ويتطلب عملي الذهاب الى خارج المكتب (عمل ميداني) وأحياناً أنجز هذا العمل في وقت قصير ، ولا أعود الى المكتب مباشرة بل أذهب الى المنزل لأحضار أبنائي من المدرسة ولأنجاز اغراض منزلية اُخرى ثم أقضي فترة من الراحة في المنزل ، أحيانا يدركني وقت ا

  ورد في أحد الأدعية ما لفظه ( يا محمد يا علي ، يا علي يا محمد ، اكفيانا فإنكما كافيان وانصرانا فإنكما ناصران ، ....الخ ) ما مدى صحة هذا الدعاء وهل في قراءته إشكال شرعي ؟

  توجد مسألة في الجزء الأول من كتاب منهاج الصالحين في باب الغسل ، ورقم المسألة ( 208 ) وهي : إذا غسل أحد الأعضاء ، ثم شك في صحته وفساده ، فالظاهر أنه لا يعتني بالشك ، سواء كان بعد دخوله في غسل العضو الآخر ، أم كان قبله .

  عندنا نظام الجمعيات التعاونية أحياناً تصرف مكافئات لبعض المتعاملين معها . فاذا أخذ أحد الأشخاص هذا المال من دون أن يكون مستحقاً له حقيقة وفق نظام الجمعية فماذا يعمل به ؟ وهل له ان يتملكه بنفسه أو ان يتصدق به على الفقير ؟

  ( أشهد إلا إله إلاّ الله ) هل يجوز أن تقال في الصلاة بعد الحمد من باب الذكر المطلق ؟

  ما هو حكمها اذا كانت لاشخاص فاسقين كالمغنين وغيرهم ؟

  اذا اختلط بلل اليد ببلل الجبهة في مسح الرأس سهواً, فهل يبطل الوضوء ؟

  اذا التفت الى وجود حاجب على بعض اعضاء الوضوء ، اثناء توضؤه.. فهل يجب عليه ازالته ، واعادة الوضوء ، ام الواجب هو الاستمرار في وضوئه بعد ازالته؟.. وهل يختلف الحكم فيمن فحص قبل البدء بالوضوء ، ومن لم يفحص ، وكيف الحال في الغسل ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net