هل صحيح أن صلاة المرأة في بيتها أفضل من الصلاة بالمسجد ؟ 

( القسم : الصلاة - احكام المسجد و الحسينية )

السؤال :  هل صحيح أن صلاة المرأة في بيتها أفضل من الصلاة بالمسجد ؟


الجواب :  لايصح إلا إذا كانت في البيت أستر من المسجد .


قرّاء هذا الإستفتاء : 5233        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  اقترضت مبلغاً من والدتي ، ووالدتي كبيرة في السن لدرجة أنها لا تعي شيئا من بعض تصرفاتها ، وعندما أردت إرجاع المبلغ لها قالت إني مسامحتك .. فهل أعتبر كلامها ، ولا أرجع لها المبلغ الذي اقترضته ، أم ماذا أعمل حيث انني ابنتها الباقية على قيد الحياة ، وبقية أب

  شخص يقلد من لايرى الأعلمية..فهل يجوز له العدول في بعض المسائل الى فتوى مرجع آخر ، حيث كان يرى مرجعه حرمة شيء والمرجع الآخر يرى الكراهية مثلا..وهل العمل بالمسائل للمرجع الاول له دور في الانتقال للثاني ؟ مع العلم أن المرجع الأول يجوزالعدول لاي مرجع ما دام

  أود أن أعرف التعريف المبسط للزكاة وعلى من تجب .. فهل الأقربون أولى بالمعروف ؟ فأنا اعاني من مشكلة تكاد تؤرقني ، وهي أن والدي لا يحدد مقدارا معينا من الزكاة ، مع العلم بأنه شديد الكرم على الفقراء والمحتاجين ، ولا يبخل على أي شخص يطلب منه مالاً ، فهو مسؤول

  يرى سماحة السيد حفظه الله عدم حرمة التفكير بالمرءة الأجنبية حتى لو كان ذلك بتصوير ممارسة جنسية في الذهن و صاحب ذلك انتصاب عضو الذكورة من دون أنزال ..فهل هذا يعني جواز التفكير فيه حتى بالتلذذ و الريبة و أثارة الغريزة من غير أنزال ؟ وهذا إذا كانت المرأة حق

  لدي استفسار عن النذر ، فأني اشك ان لدي العديد من النذور ولكني لا أتذكرها ، أو أتذكر ان كنت قد نذرتها بالصيغة الصحيحة ؟

  صليت فترة وأنا أقرأ حرف الضاد في القراءة بنفس طريقة لفظ حرف الظاء دون فرق ( في كلمتي المغضوب والضالين ) , و ذلك لأن طريقة اللفظ المتعارفة في العراق لا تفرق بينهما أبدا حتى لدى المثقفين من الناس . فما حكم صلواتي السابقة ؟

  ما هي العلقة المستحيلة ؟ وكيف يمكن التعرف عليها ؟ وما هي أوصافها بالتحديد لكي يمكنني التعرف عليها إذا وجدتها في البيضة ؟

  المدارس والجامعات تعطي الطالب ورقة يمكن له من خلالها ان يحصل على تخفيض في الخطوط الجوية .. هل يمكن لغير الطالب او غير المشمول لهذا التخفيض ، استخدام اسم شخص مشمول للتخفيض؟ اي يستخدم اسما غير اسمه للحصول على تخفيض الخطوط الجوية علما بان هذا الامر غير مسمو

  اذا اختلط بلل اليد ببلل الجبهة في مسح الرأس سهواً, فهل يبطل الوضوء ؟

  هل هناك من الفقهاء من يقول بجواز جعل الفطرة للمشاريع الخيرية ؟ أم هي للفقراء والمساكين فقط ؟.. ومن هو أشد حالاً الفقير ام المسكين ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net