إذا فقد المماثل لتغسيل الميت يسقط الغسل.. فهل يسقط التيمم أم يتعين ؟ 

( القسم : احكام الاموات )

السؤال :  إذا فقد المماثل لتغسيل الميت يسقط الغسل.. فهل يسقط التيمم أم يتعين ؟


الجواب :  يسقط التيمم أيضا.


قرّاء هذا الإستفتاء : 3391        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  ما هو حكم طلاق المحكمة المبتني على دعوى فقد الزوج ، او امتناعه عن اداء النفقة الواجبة ، او على طرد الزوجة من البيت ؟

  إذا أعرض عن مسقط رأسه ثم بدأ له بعد سنوات أن يعود إليه للسكنى فيه ، فهل يعود وطناً له بمجرد النية ؟

  بناء على طهارة الكتابي ، هل يجوز الاكل من الطعام الذي يصنعه بيده ؟ علماً بان مكونات ذلك الطعام ليس من الامور المحرمة أو النجسة ؟

  هل يجوز صرف الصدقات في مجالس الدعاء وقراءة القرآن ؟

  يشترط بعض الفقهاء العظام ، في الشاهد لإثبات بداية الشهر الكريم أو نهايته العدالة.. فهل مصطلح العدالة عند الفقهاء العظام في هذا المقام ، يشمل الإثنا عشري وغيره من المسلمين ، أم يختص بهم دون غيرهم ؟

  إذا كان الطفل في المسجد ، وخرجت منه نجاسة ، ولكن عليه حفّاظة تمنع سريان النجاسة الى اللباس .. فهل يجب على الولي إخراجه فوراً ؟

  يوجد محل لبيع الاشرطة ، واصحاب المحل يتبعون مبدأ منحرفا من خلال ما يبيعونه ، من كتب وتسجيلات ، وهم يبيعون أشرطة مخفضة عن السوق ، وحصل ان اشتريت بعض الاشرطة ، و استعملتها لتسجيل القرآن الكريم ، ومحاضرات لفكر آل البيت عليهم السلام.. هل يجوز ذلك ؟ اذا جاز .

  انا طالب مدرسي في بلاد الغربة دوامي الرسمي من الصباح وحتى المغرب ، أي صلاة الظهر والعصر يفوتني وقتها ، فتصبح قضاء ، ولا استطيع أدائها في المدرسة لصعوبة ذلك في الغربة بالنسبة للمسلم ، وكذلك عدم توفر المكان المناسب ، وهذا الحال لمدة خمسة أيام من الاسبوع ،

  قد يكون من شأني مثلاًَ إمتلاك ثوبين أرتديهما ، فإذا امتلكت أكثر من هذا المعدل ، فيتعلق الخمس به إذا أصابته السنة الخمسية ، ولكن البعض يعمد الى إرتداء الثوب الفائض قبل حلول السنة الخمسية بقليل حتى بزعمه يفر من الخمس بحجة انه استعمله .. فهل صحيح أن الخمس ل

  إذا وجد طريقان لمكان الدراسة ، أحدهما لا يبلغ المسافة الشرعية والآخر يبلغ.. فكيف يكون حكم الصلاة ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net