في أثناء الغسل من الحيض .. هل يجوز غسل الرأس والرقبة والاذنيين ثلاثا وبقية الأجزاء مرة واحدة ؟.. وهل يجوز التجزئة بحيث نغسل الجزء الأيمن من الأعلى ثلاثا ، ثم الأسفل مرة ، ومن بعده الأيسر بنفس الطريقة ؟ 

( القسم : الغسل )

السؤال :  في أثناء الغسل من الحيض .. هل يجوز غسل الرأس والرقبة والاذنيين ثلاثا وبقية الأجزاء مرة واحدة ؟.. وهل يجوز التجزئة بحيث نغسل الجزء الأيمن من الأعلى ثلاثا ، ثم الأسفل مرة ، ومن بعده الأيسر بنفس الطريقة ؟


الجواب :  يجوز ، وتثليث غسل الأعضاء مستحب ، ولا يجب الترتيب بين غسل الجانب الأيمن والجانب الأيسر عند سماحة السيد حفظه الله فيجوز غسل البدن جميعه بعد غسل الرأس والرقبة .


قرّاء هذا الإستفتاء : 5951        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  ما هو الحكم بالنسبة لشخص كثير الحدث ( خروج الريح ) في العمرة والحج؟.. هل يجزي وضوء واحد ، لجميع الأعمال من طواف وصلاة الطواف وسعي وطواف النساء وصلاة الطواف ، أم يجب عليه أن يجدد الوضوء ، لكل عمل ؟ علماً أن هذا مشكل له ، حيث لا يستطيع الوضوء من ماء زمزم ،

  هل يتحقق موضوع النفاس ، بالسقط في جميع مراحله ، أي من العلقة الى تمامه مع رؤية الدم ؟

  الغسالة المتصلة بماء الوزارة اذا صبت الماء على الملابس النجسة وغسلتها مع الصابون ، ثم فرغت الماء ، ثم صبت الماء على الملابس ثانية حتى غمرها تماماً ثم توقف الماء ، ثم غسلت الملابس من غير صابون ، ثم فرغت الماء ، فهل بهذا المقدار تطهر الملابس .. وعلى فرض عد

  اوصى والدي بصرف مبلغ في اقامة العزاء على سيد الشهداء -أرواحنا فداه- ، ومبلغ للصلاة والصوم ، ومبلغ يدفع خمساً وردّ مظالم . وقد دفعت جانبا من هذه المبالغ الى مكتبكم الكريم في قم المقدسة واستمهلتهم في دفع البقية فهل ما فعلته صحيح ؟

  اقترضت مالاً من البنك ، لشراء أرض لأولادي ، وسوف يحل موعد خمسي السنوي قريباً.. فهل يشمل الخمس ذلك القرض ، علماً بأن الأولاد ، ساكنين معي في منزل مبني بقرض حكومي ؟

  هل من اخلاق العلماء ان يكونوا سريعي الغضب والسب والشتم لأبنائهم ؟.. ام ان هذا الأسلوب مستثنى وجائز للآباء ؟

  ابي مصاب بامراض القلب والشرايين ، وانا من يتحمل مصروف ابي واخوتي لان ابي عاجز عن العمل .. فهل يصح ان ادفع الصدقه لوالدي ام لا ؟

  وإذا كان جائزاً فكيف يكون ذلك ؟ وهل تجزي الصلاة معهم جماعة ؟ وكذلك بالنسبة لصلاة الجمعة لأنها ركعتين ، فهل تجزي الجمعة كذلك ؟ فكيف أصلي معهم مأموماً بأحدهم ؟

  تذهب بعض العوائل الى برك السباحة ، فيكون هناك الأب والأم والأبناء من بنات وبنين ، وتكون السباحة مختلطة .. فهل يجوز ان يسبح الزوج والزوجة والأبناء مع الأم في نفس البركة ، مع المحافظة على الستر ؟.. وهل يجوز أن تسبح الأخت مع الأخ في نفس الحوض ؟

  لو أني أملك مزرعة وفيها بيت وأسباب السكنى ، وصرت أقدم إليها بين حين واخر.. فهل أقصر أم أتم ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net