ما حكم صوم يوم الشك ، واجب أم لا ؟ وإذا لم يصمه وعلم أن هذا اليوم أول يوم من رمضان في الظهر .. ماذا يجب أن يفعل .. هل عليه كفارة ؟ 

( القسم : الصوم - روية الهلال )

السؤال :  ما حكم صوم يوم الشك ، واجب أم لا ؟ وإذا لم يصمه وعلم أن هذا اليوم أول يوم من رمضان في الظهر .. ماذا يجب أن يفعل .. هل عليه كفارة ؟


الجواب :  ليس بواجب ، ولا كفارة عليه لو تبين له بعد ذلك كونه من شهر رمضان المبارك .


قرّاء هذا الإستفتاء : 6541        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  في السعي بين الصفا والمروة . إذا إعتقد وجوب الهرولة بين المنارتين خطأً وبعد فراغه من السعي « علم » أنه لم ياتي بالهرولة في أحد الأشواط ( للغفلة مثلاً ) عند ذلك بدأ يهرول فيه فأراد أن يتلافى الخطاً الذى صدر منه حسب إعتقاده . فعالجه هكذا«جاء بشوط بدأ بالصف

  عندنا علوية صنعت مثل ضريح الامام العباس في بيتها وتطلب من الناس زيارته وسؤال الحاجات عنده ونحن نعلم بأن ضريح الامام العباس في كربلاء, فهل يجوز ذلك ؟

  يتصل بنا بعض الأشخاص فيوكلونا بدفع زكاة الفطرة عنهم ,فهل يلحظ في القيمة بلد الوكيل أو المؤكل ؟

  ما حكم السلام على العمة أو الخالة ان كانت في سن المراهقة ، مثلاً اذا كنت في السادسة عشر من عمري وهي في السابعة عشر .. هل يجوز السلام عليها وتقبيلها مثلاً ؟

  بعد مضي عشرة أيام من الولادة يخرج دم متقطع أقل من المتوسط ، ويكاد يكون خفيفاً .. هل يوجب الغسل مرة واحدة يومياً للصلاة ، أم الغسل ثلاث مرات ؟.. وهل يجوز التأجيل والقضاء فيما بعد ؟

  لقد سُرقت نعالي ( أعزكم الله ) بينما كنت في أحد البساتين حيث كنت مدعوا على العشاء ، ولقد رأيت نعالاً يشبه التي لي ، ولكنها ليست هي ، فأخذتها بعد ما سألت صاحب البستان عن صاحبها ، وقال لي لا أعرف ، وسبب أخذي لها هو : أني كنت أعتقد أن من أخذ نعالي كان يقصد

  الان عمري 23 سنة وسؤالي هو , انني كنت لا اصلي بانتظام حتى الان تقريبا , واذا صليت لا يكون بخشوع فقد تعودت على ان افكر في اكثر من شيء في نفس الوقت , فهل لي مثلا ان افكر في الله , الكعبة الشريفة , وأي شيء يتعلق بالله , ام علي ان افكر في كلمات الصلاة فقط ,

  ماحكم الكذب المأمور عليه (المدير ، الاب ، الصديق ) ؟

  1 بعد نشوب الحريق في قرية القديح قامت الدولة بتقديم بعض المساعدات للمتضررين من الحريق وقد كان بعضها مخصوصاً بأحد أفراد الأسرة كالأب مثلاً لفقده بعض أطفاله أو زوجته ، فما هو حكم هذه المساعدة هل يشترك فيها الجميع من أفراد الأسرة أو يكون مختصاً بخصوص الفرد

  اذا كانت المعاشرة حرجية على الزوجة لسوء خلق الزوج وسوء معاشرته فاضطرت إلى تركة والعيش وحدها أو مع اسرتها .. فهل يجب عليها الاستئذان من الزوج للخروج من بيت ابيها او أن الحكم بالاستئذان للخروج خاص ببيت الزوجية ؟

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net