أنا أعمل في مجال الأدوية ، ويقوم بعض المرضى باعطائي أدوية تزيد عن حاجتهم بقصد اعطائها لمن يحتاجها ، فيبقى جزء‎ ‎منها لا أجد محتاجاً له وأخشى فساده ، فهل يجوز لي بيعه وأخذ قيمته ؟‏‎ 

( القسم : الاموال الحكومية )

السؤال :  أنا أعمل في مجال الأدوية ، ويقوم بعض المرضى باعطائي أدوية تزيد عن حاجتهم بقصد اعطائها لمن يحتاجها ، فيبقى جزء‎ ‎منها لا أجد محتاجاً له وأخشى فساده ، فهل يجوز لي بيعه وأخذ قيمته ؟‏‎


الجواب :  مع فرض خوف الفساد ، تبيعه باذن الحاكم الشرعي على الاحوط وتشتري بدله دواء جديد ، لتصرفه في نفس المصرف المعين‎ ‎من قبلهم .‏‎


قرّاء هذا الإستفتاء : 4461        


 
 


التقليد والفتوى :

  • التقليد والفتوى

الطهارة :

  • أحكام النّفاس
  • أحكام الحيض
  • أحكام الاستحاضة
  • احكام الاموات
  • أحكام التخلي
  • التيمّم
  • الغسل
  • الوضوء
  • المطهرات
  • النجاسات

الصلاة :

  • الصلاة - احكام القضاء
  • الصلاة - احكام المسجد و الحسينية
  • الصلاة - صلاة الجمعة
  • الصلاة - احكام الجماعة
  • الصلاة - احكام المسافر
  • الصلاة - احكام الخلل
  • الصلاة - احكام الافعال
  • الصلاة - المقدمات

الصوم :

  • الصوم - احكام القضاء
  • الصوم - احكام المسافر
  • الصوم - زكاة الفطرة
  • الصوم - احكام المفطرات
  • الصوم - روية الهلال

الزكاة والخمس :

  • أحكام الزكاة
  • الخمس - مصرفه
  • الخمس - احكام عامة

الحج والعمرة :

  • الحج والعمرة

الزواج :

  • أحكام الطلاق
  • الزواج المنقطع
  • الزواج الدائم

الأسرة :

  • السلوك الفردي
  • العلاقات الاسرية
  • علاقات الوالدين والابناء
  • علاقة الرجل بالمرأة
  • أحكام المرأة الخاصة

المعاملات :

  • القضاء والشهادات
  • الحدود والقصاص والديات
  • الوقف
  • الهبة والصدقة
  • احكام اللقطة
  • المعاملات والوظائف
  • أحكام الغصب
  • أحكام الدين
  • الاموال الحكومية
  • ردّ المظالم ومجهول المالك
  • احكام البنوك
  • احكام التأمين

مسائل متنوعة :

  • مسائل متنوعة
  • شؤون حياتية عامة
  • الامر بالمعروف والنهي عن المنكر
  • احكام الارث
  • الوصية
  • الاطعمة والاشربة
  • الكفارات
  • اليمين والعهد
  • أحكام النذر
  • المحرمات الفعلية
  • المحرمات القولية
  • الغناء والموسيقى
  • المستحبات والنوافل
     جديد الإستفتاءات :



  عبارة لايبعد الحكم به ولكن المسألة مشكلة ، هل تدل على ان الفقيه قد رفع اليد عن الفتوى وقال بالاحتياط الوجوبي ، أم أن قوله والمسألة مشكلة تعني الاحتياط الاستحبابي؟

  الفقه الإسلامي - كما نعرف - من العلوم التي لا يلقّاها إلاّ الذين صبروا و لا يلقّاها إلاّ ذو حظٍ عظيم ، و لكن حالتنا كعوام نقلّد‎ ‎المراجع في الأحكام ، نرى التخبّط الكبير التي تحدثه كلمات الرسالة العمليّة المقتضبة ، و نحن إذ سمعنا من بعض العلماء بأنّ‎ ‎ال

  يجب على كل مجتهد جامع للشرائط العمل بفتاواه ولا يجوز له الرجوع إلى غيره من المجتهدين وإن كانوا أعلم منه ، فإذا وجب عليه العمل بفتاواه فلماذا لا يجوز لغيره تقليده مع وجود الأعلم ؟

  اذا قال الفقيه : مشكل وان كان لايخلو من قرب .. فهل يعني الاحتياط الوجوبي ، أم انه احتياط استحبابي ، وكلمة لا يخلو من قرب فتوى ؟

  ما المقصود من قول الفقيه : الأحوط ، إن لم يكن أقوى ؟

  هل يجب اتباع الفقيه في احكامه التي يصدرها ؟

  ما هي حدود حاكمية الحاكم ، وموارد نفوذها في حق مقلدي الغير ؟

  انني لازلت اقلد السيد الخوئي ( قدس سره الشريف ) حسب ما يرجعنا إليه سماحة السيد علي السيستاني دام ظله العالي .. والآن هل يجيز السيد السيستاني تقليده المطلق أم ان الفتوى لازالت كما هي ؟ وهل هناك بعض أهل الخبرة الذين يمكن سؤالهم في هذا الشأن ومن هم أن وجدوا

  اود ان أسأل عن وكلاء سماحة السيد في الكويت , وما مدى الوكالة الممنوحة لكل منهم ؟

  في المسائل التي يحتاج فيها المكلف لاذن من الحاكم الشرعي هل يكفي الاذن له من أي مجتهد؟ أم لا بد من اذن المرجع الذي يقلده هذا المكلف؟

     البحث في الإستفتاءات :


  

     إستفتاءات عشوائية :



  أنا موظف أعمل في منطقة تبعد 300 كيلو متر عن مكان العمل الذي أعمل لديه ، أذهب إلى العمل كل يوم سبت بالطائرة وأقيم هناك حتى يوم الأربعاء ، ثم أعود بالطائرة إلى المنزل كل يوم

  هل يجب الغسل على المرأة في حالة حقنها بالحيوانات المنوية بغرض التلقيح الصناعي أي بدون جماع ؟

  هل غسل الجمعة بعد الزوال يجزي لكل ما اشترط به الطهارة ؟ وكذلك غسل العيدين بعد الزوال؟

  اذا سافر من بلد لم تغرب الشمس فيه ، ووصل الى بلد آخر للتوقد اشرقت الشمس .. فهل يبقى على الصوم حتى يحين الافطارام انه يفطرعلى وقت وطنه الاصلى ؟.. وما الحكم لو كان قد سافر من بلاد باق على غروب الشمس فيها عشر ساعات او اقل ، ووصل الى بلد غابت فيه الشمس ،هل ي

  نود معرفة رأي سماحة السيد دام ظله بحكم طهارة الكفار من أهل الكتاب وغيرهم ؟

  القرض الذي مر عليه زمن طويل تبدلت خلاله قدرته الشرائية وسعره مقابل الدولار ومات صاحبه ومات بعض الورثة ايضاً : هل يبقى اصل المبلغ بنفس العملة في الذمة؟ وهل يكفي لبراءة الذمة ايصال المبلغ الى احد الامناء او الورثة لتوزيعه عليهم ؟ وهل يصح التصدق بالمال مع و

  من آمن على حياته فيها الخمس من مؤونة السنة ؟

  هناك بعض المستحضرات التي تستخدم في ازالة رائحة العرق وهي اما بودرة عادية أو بودرة مضغوطة التي من مكوناتها (الكحول) فما حكم استعمالها علماً أن بعضها صناعة أمريكية؟

  اذا كان هناك مريض ميؤس من شفائه كما شخصه الطبيب الحاذق وكان هناك مريض آخر بحاجة ماسة إلى الجهاز الموصول بالأول واحتمال شفاء الثاني اكثر من 50% فهل يجوز فصل الجهاز عن المريض الأول لانقاذ الثاني ؟

  لو تسلم شخصٌ مبلغاً من المال على أساس أنه مال كفارة ما، وكان سبب هذه الكفارة، حتى يتمّ صرف‎ ‎الكفارة على ضوء الحكم الشرعي المتعلق بالسبب، وأكثر ما يعرفه أن هذا المال لكفارة ليست عن إفطار يوم من شهر‎ ‎رمضان، وليست كفارة متعلقة بمسألة من مسائل الحج .. ولا

خدمات :

  • الصفحة الرئيسية للإستفتاءات
  • أرشيف كافة الإستفتاءات
  • أضف موقع المؤسسة للمفضلة
  • إجعل الموقع رئيسية المتصفح

الرئيسية   ||   السيد الخوئي : < السيرة الذاتية - المؤلفات - الإستفتاءات - الدروس الصوتية >   ||   المؤسسة والمركز   ||   النصوص والمقالات   ||   الصوتيات العامة   ||   أرسل إستفتاء   ||   السجل

تصميم، برمجة وإستضافة :  
 
الأنوار الخمسة @ Anwar5.Net